لا تخشى الموت

أود أن اطرح عليك سؤالا يتعلق بعبارة ” لا تخشى الموت”
هل هذه الكلمة تعني على الشخص أن لا يخشى الموت مثل الشخص الذي لا يخاف من اللكمة الموجهة إليه؟

معظم الناس تتجمد عندما يواجهون لكمة و قتها يكون الخوف هو ردة فعلهم .
هل  سيبقى الشخص غير راغبا  بالموت؟ عندما لايزال غير خائفا من الموت ؟  هل الجواب نعم ام لا ؟
اعلم أنك لم نفهم العبارة جيدا .

الجواب هو :- هناك ثلاثة اشياء اكيدة و هي أنك قد خلقت و الآن انت حي و سوف تموت . هذه هي دورة الحياة الطبيعية
وتستمر سواء كنت مستعدا لها ام لا . إن افضل و سيلة  استعداد يمكنك أن تتخذها هي ما تناسب وضعك في هذه الدورة.
لا تستطيع أن تستعير من الزمن لأنك لا تستطيع أن توفيه أو تعيده له . هناك فرق بين الإستجابة و ردة الفعل.
فالإستجابة تكون عندما تكون في و ضع الإختيار . لقد  فهمت الكثير من حياة النينجا لانها تتضمن العديد من المعاني .
و سأذكر احدها هنا . كن حرا في الحياة و الموت . يجب أن تعيش الحياة من وجهة نظر الحرية و ليس الخلود أو البقاء فيها . اذا عرفت كيف تعيش حياتك بحق فستقترب من الموت مثل اقترابك من الحياة .
كل لحظة محسوبة و التفكير في أفكار غير مدعومة أو غير محتملة ستشتت تفكيرك وتركيزك و لن تستمتع بالحياة كما رغبت في أن تعيشها .

إن الخوف عبارة عن حدس أو توقع متزايد و السبب في ذلك هو إنعدام الإيمان بالله و المعرفة.
فعندما تنمو قدرة التايجوتسو الخاص بك ستتخلص من خوفك من اللكمة . البعد أو المسافة البسيطة ستمدك بالوقت و الحرية.
و عندما تعيش حياتك بحيث تحسب كل لحظة تمر بك كلحظة بهيجة مليئة بالامتنان  للنعمة الغالية التي انعم الله بها عليك و هي تنفسك فإنك ستواجه المحتوم بإلوهية نقية و تكون جاهزا لتتشكل و تتحول لأي وضعية تتخذها .
و تسطيع فقط أن تستعد لذلك بأن تخلي و تصفي قلبك و تنفتح و تتسع لله سواء من داخلك أو خارجك .

اتمنى لك تدريبا موفقا

هذا هو فن النينجا الفن المخلص الكامل و الناصح لجميع المعلمين المخلصين .
و رسالة هذا الفن أوجهها لجميع الذين مازالوا يحاولون و يبذلون جهدهم :
” حاول ؟ ثم حاول  أو لا تحاول . افعل . أو لاتفعل .  و إلا لن تكون هناك أية محاولة “

 العاقل من يقول سأحاول و الأحمق من يقول لا استطيع

Crow2